اقرا كتاب كل 15 يوم.. تحدى نفسك


بما انك دخلت لتقرا هذه المقالة فأنت من عشاق قرائة الكتب او تنوي ان تنظم الى هذا العالم .
معظم العالم العربي لا تستهويه قراءة الكتب عكس بقية المجتمعات في العالم لأسباب عدة فكم نجهل فائدة المطالعة وكم ستعود على الشخص بالنفع وعلى أمتنا عموما وتنميتها لأوطاننا والسعي إلى الرقي فالبلدان العربية صنفت في ذيل قائمة المجتمعات الأكثر مطالعة للأسف.. فلا يخفى علينا اننا الأوائل في اقتناء كتب الطبخ وتفسير الاحلام فأصبح همنا الوحيد بطوننا والعيش في الأحلام بدلا من معايشة الواقع.


نسعى فقط لاصطياد الشهادات التي في الحقيقة لا تعبر عن مدى مستوى فكرنا ورصيد معلوماتنا و وعي شبابنا.. لذلك بقينا متأخرين في جل المجالات... الدراسة الأكاديمية تكسبك وظيفة أما الدراسة الذاتية فهي تكسبك عقلا .

في سويسرا 70% من المتحصلين على شهادة البكالوريا لا يتوجهون الى الدراسة الجامعية بل الى التكوين والمدارس المتخصصة فكلّ يختار المجال او التخصص الذي يهواه ويرى نفسه سيبدع فيه .

الغرض من كتابتي لهذا المقال هو محاولة زرع فيكم حب المطالعة التي ستغير حياتك حتما وطريقة تفكيرك وتطور قدراتك ومهاراتك كما تزيد انتاجك في رقي امّـتك وحياتك الشخصية قبل كل شيء.

فابدأ بالتغيير من نفسك .. نحن تنقصنا ثورة فكرية لا ثورة شارع .

لنخمن في حساب بسيط نفترض انك قرأت كتاب كل أسبوعين أي في الشهر كتابين

يعني في السنة 24 كتاب أتعلم أنها كافية لتغير حياتك لا أقول ستكون في القمة لكن ترقى الى الأفضل بكثير ربما تحقق أحلامك

ساعرض عليكم بعض أسماء الكتب ومتأكد أنها ستنال اعجابكم فاعلنوا التحدي فقط كتاب في أسبوعين كل ما عليك فعله هو قرائة 20 صفحة في اليوم على الاقل وهي لا تأخذ من وقتك أكثر من 40 دقــيقة .

لكن الأهم أحسن اختيار الكتب فقرائة كتاب واحد ثري بمحتواه ومرتب يمكن ان تغنيك عن قرائة 10 كتب.


1 - القرآن الكريم: كلام الله تعالى بلا ريب هو الذي سينير طريقك ويفتح لك أبواب الرزق ويصلح لك أمورك .

2 - موطأ الإمام مالك .

3 - سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم العطرة لابن هشام - اظغط هنا لتحميله - .



4 - كتاب العادة الثامنة - من الفعالية الى العظمة - للكاتب ستيفن كوفي - اظغط هنا لتحميله -  .

5 - جدد حياتك: للشيخ محمد الغزالى - اظغط هنا لتحميله - والذي قال عنه الدكتور ابراهيم الفقي لو اني قرأت كتابه اول عام لي في الدكتوراه لأخذت مني سنتين فقط بدل سنوات عدة .. - لا أذكر قال 7 أو 5 خمس سنوات ..

فاختيار الكتاب مهم جدا لا تقٍرأ اي كتاب... شخصيا لا أنصحكم بكتب الطبخ وتفسيرالاحلام وغيرها من عشق وحب وروايات ليست بحاجة اليها أمتنا اليوم... إلاّ المختصين في هذه المجالات هم الأولى بدراستها لتطويرعملهم فنحن لم نقلل من اهتمامهم ويبقى كل واحد حّر فيما يقرأ.

تعتبر نسبة الأمية في اليابان 0% .

هــذه حلقة من حصة خواطر للأخ أحمد الشقيري يرينا فيها مدى اهتمام الشعب اليباني بالقــراءة .






وأخـــيرا وصلنا إلى نهاية المقال, آسف ان أطلت عليكم, أحاول قدرالمستطاع الاختصار حتى لا أشعركم بالملل
- من يعرف كتاب جيد ينصحنا به يظيفه في تعليـــق ... شكرا للمتابعة .

هناك 3 تعليقات :

جميع الحقوق محفوظة لمدونة مدونة محمد 2009 -2014

تصميم : Modawenon-Team